انطلاق فعاليات اسبوع العمل العالمي للتعليم 2017 خلال الفترة من 23-29 نيسان/ابريل 2017

مشروع الحملة العربية للتعليم 2010

تم تنفيذ مشروع الحمله العربيه للتعليم بتمويل من اوكسفام نوفب لمدة عام ابتداء من نيسان 2010 وحتى اذار 2011 و بالشراكة ما بين مركز ابداع المعلم والشبكة العربية للتربية المدنية – أنهر، هدف المشروع الى دعم انشاء وتقوية الائتلافات العربية للتعليم في كل من مصر والمغرب واليمن ولبنان وفلسطين وتأسيس الحملة العربية للتعليم.

 نجح المشروع ببناء ائتلافات قوية في كل من مصر والمغرب واليمن وفلسطين والأردن والعراق والسودان.

 نجح المشروع في زيادة الوعي المجتمعي وتعبئة ما يقارب 1,089,740 شخص منهم 541,730 من النساء. إضافة إلى 362 مؤسسة عضو في ائتلافات التعليم في الدول المستهدفة. وقام المشروع بحشد مختلف وسائل إعلام كجزأ اساسي من الحمله وحشد مؤسسات المجتمع المدني لوضع قضايا التعليم الملحة في المقدمة، وإبراز المشاركة والتأثير الشعبي على القيادات السياسية. كما نجحوا في صياغة البيانات والمطالب وايصالها لصناع القرار. عمل أعضاء الائتلافات في كل دولة مع المجتمعات المحلية في بلدانهم لحشد حملات هائلة لتحقيق مطلبهم بحق التعليم اللائق بناءً على نتائج التقارير التي تحدثت عن أوضاع التعليم وحاجات التعليم وأولياته في هذه الدول.

تم ممارسة حملات ضغط فاعلة على الحكومات في كافة الدول المستهدفة لتطوير التعليم وتلبية المطالب المنادية بتوفير التعليم اللائق، وتوفير مخصصات أكبر للتعليم. حيث دمج المشروع العديد من الجهود التي تضمنت كافة المعنيين مثل القطاع الخاص، والمجتمع المدني ، واتحادات المعلمين، والممولين والداعمين. وكان للإعلام دوراً هامة في المشروع حيث كان له مساهمة فاعلة في زيادة الضغوطات على الحكومات.

 من أهم مخرجات هذا المشروع هو وتشكيل وبناء 8 ائتلافات مؤهلة وقادرة على الاستمرار وتوجيه جهودها لعمل حملات المدافعة والضغط لخدمة أهداف التعليم للجميع. حيث أن المشروع ساعد على بناء الائتلافات ومكن أعضاءه من العمل معاً لإسماع أصواتهم والتذكير بمطالبهم أمام صناع القرار. وكان للحملة انجازات مهمة بالتأثير في السياسات على والقوانين ويتوقع أن السنوات القادمة ستشهد تطوراً في هذه الانجازات بعد تأهيل هذه الائتلافات. ويأتي تأسيس الحملة العربية للتعليم للجميع كجسم من شأنه أن يحافظ على هذه المبادرات ويدعم الائتلافات للعمل على المستوى الوطني والإقليمي والدولي.

Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـالحملة العربية للتعليم للجميع © 2017